تيسلا (TSLA)

تاريخ الشركة:

قام مارتن إيبرهارد ومارك تاربنينج بتأسيس شركة تيسلا موتورز عام 2003 بهدف صناعة وتطوير سيارات رياضية كهربائية راقية. انضم إليهما أحد مؤسسي شركة باي بال، إيلون ماسك، وتولى منصب رئيس مجلس إدارة الشركة واستثمر 30 مليون دولار في الشركة قبل أن يصبح الرئيس التنفيذي في عام 2008.

وتقدم الشركة الآن ثلاث سيارات كهربائية بنسبة 100%، تبلغ انبعاثاتها صفر وتعمل بالطاقة مع بطاريات ليثيوم أيون حديثة، وتباع بسعر 100,000 دولار. 

ويمكن شحن كل سيارة في واحدة من العديد من “محطات شحن تيسلا” الموجودة في جميع أنحاء الولايات المتحدة وأوروبا وآسيا، ويمكنها أن تسير مسافة تتراوح بين 235 و300 ميل قبل أن تتطلب الشحن، ويمكن أن تصل سرعتها إلى 130 ميل في الساعة. 

في عام 2014، أعلنت تيسلا عن تطوير نماذج أقل تكلفة في نطاق 30,000 دولار، مع وجود خطط لتطوير سيارة ذاتية القيادة.

تداول تيسلا: ماذا يجب أن تعرف عنه

  • طرحت تيسلا موتورز أسهمها للاكتتاب العام في 28 يونيو/حزيران عام 2010 في بورصة ناسداك. عرضت الشركة 13,300,000 سهم بسعر 17$ للسهم الواحد.
  • تقدر قيمة أسهم تيسلا حاليا بأكثر من 250$.
  • ومن المتوقع أن تستمر زيادة قيمة الشركة بنسبة 100% أخرى على الأقل خلال العام المقبل.
  • تتخصص في تكنولوجيا توليد القوة الكهربائية.
  • ومنذ عام 2014 باعت فقط 30,000 وحدة كإجمالي لكنها تخطط لزيادة هذا الرقم إلى 100,000 وحدة بحلول نهاية عام 2015.
  • تعمل تيسلا بنشاط على تصنيع بطارية ليثيوم أيون فائقة الكفاءة تأمل أن تحدث ثورة ليس فقط في مجال صناعة السيارات بل في صناعات الكمبيوتر والهواتف الذكية، والأجهزة المحمولة كذلك.
  • النجاح المستقبلي للشركة يعتمد بشكل كبير على استعداد الصين لدمج محطات ضاغط الأكسجين في بنيتها التحتية. في الوقت الحالي، قامت الشركة ببناء عدد من محطات في جميع أنحاء البلاد.

يجب على كل من يريد تداول تيسلا أن يقوم بدراسة ظروف السوق قبل التداول. 

تداول تيسلا